تعليمي
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من حكايات الطفيليين .

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أ / محمد محجوب
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 156
تاريخ التسجيل : 19/12/2007

مُساهمةموضوع: من حكايات الطفيليين .   الخميس مايو 08, 2008 1:04 am

نظر طفيلي الى قوم ذاهبين فلم يشك أنهم في دعوة ذاهبون الى وليمة

فتبعهم ، فأذا هم شعراء قصدوا السلطان بمدائح لهم ......

فلما أنشد كل واحد شعره ولم يبق الا الطفيلي...........وهو جالس ساكت ..

فقال له السلطان:أنشد شعرك...

فقال :لست بشاعر ..

قال فمن أنت؟؟

قال من الغاوين الذين قال الله فيهم ( والشعراء يتبعهم الغاون) فضحك السلطان وأمر له بجائزة الشعر.


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alshrouk.ahlamontada.com
أ / محمد محجوب
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 156
تاريخ التسجيل : 19/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: من حكايات الطفيليين .   الخميس مايو 08, 2008 1:17 am

قال بنان الطّفيلي:‏ ‏ دخلتُ يوماً على بعض بني هاشم فإذا أمامه لَوْزِينجَ من النَّشا وبياض البيض، حشوة اللوز المقشّر مع السكر والعسل الأبيض، ومندّى بالماورد،
إذا أُدخِلَ الفم سُمِعَ له نَشِيش كَنَشيش الحديد إذا أخرجته من النار وغمستَه في الماء. فلم يزل يأكل ولا يطعمني.
فقلت:‏ ‏ يا سيدي: "إنّ إلهَكُمْ لوَاحِدٌ".‏ ‏ فأعطاني واحدة.‏ ‏
فقلت: "إذْ أرسلنا إليهم اثنين".‏ ‏ فأعطاني ثانية.‏ ‏
فقلت: "فَعَزَّزْنَا بثالث".‏ ‏ فأعطاني ثالثة.‏ ‏
فقلت: "فَخُذْ أربعةً من الطَّير فَصُرْهُنَّ إليك".‏ ‏ فأعطاني رابعة.‏ ‏
فقلت: "خمسةٌ سادسُهم كلبُهم".‏ ‏ فأعطاني خامسة.‏ ‏
فقلت: "خَلَق السموات والأرض في ستة أيام".‏ ‏ فأعطاني سادسة.‏
‏ فقلت: "سبع سمواتٍ طِباقاً".‏ ‏ فأعطاني سابعة.‏ ‏
فقلت: "ثمانيةَ أزواجٍ من الضَّأن اثنين ومن المعز اثنين".‏ ‏ فأعطاني ثامنة.‏
‏ فقلت: "تسعةُ رَهْط يُفسِدون في الأرض".‏ ‏ فأعطاني تاسعة.‏ ‏
فقلت: "تلك عَشَرةٌ كاملة".‏ ‏ فأعطاني عاشرة.‏
‏ فقلت: "يا أبَت إني رأيت أحَدَ عشر كوكباً".‏ ‏ فأعطاني الحادي عشر.‏
‏ فقلت: "إن عِدَّةَ الشهور عند الله اثنا عَشَر شهراً في كتاب الله".‏ ‏ فأعطاني الثاني عشر.‏
‏ فقلت: "إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبون مائتين".‏ ‏ فقذف بالطبق إليّ وقال: كُل.......

‏ فقلت: والله لئن لم تُعْطيِنِه لقُلتُ: "وأرسلناه إلى مائة ألف أو يزيدون"!


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alshrouk.ahlamontada.com
 
من حكايات الطفيليين .
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
mmhgop :: ركن المرح والتسالي :: أدبيات أعجبتني-
انتقل الى: